Check Our Photo Gallery
Forward to a Friend Print Max Min
باص الصليب الأحمر يجوب المناطق اللبنانية ليشرح عن «عالمنا.. بعملكم»

قد يكون الثامن من أيار يوماً عادياً على روزنامة حياة الكثيرين حول العالم الذي يشغله تواريخ كوارث وحروب دامية, لكنه حتماً ليوماً إستثنائياً للحركة العالمية لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر الأكثر إنسانية في العالم وعلى مدار الكرة الأرضية حيث كل أشكال التعب والقلق والكوارث.

وهذه السنة تحتفل الحركة بمرور 150 عاماً على انطلاقتها، لذا أضيف إلى ذكرى التأسيس، موعداً وذكرى بقاء وإنتشار لمدى زمني هو قرن ونص من الأعوام والسنين، فأصبح لهذا الموعد في هذا العام معنىً مميز وبعداً إنسانياً أكبر.

وتحت شعار "عالمنا...بعملكم" انطلق باص الصليب الأحمر ليجوب المناطق اللبنانية مزيناً بالمبادئ الأساسية للصليب الأحمر هدفه نشر المفاهيم تعزيز التواصل وتعميم المعرفة, وحاملاً معرضاً للصور ومنشورات. وسيقام على هامش الرحلة أنشطة متنوعة ينظمها المتطوعون في الفروع والمراكز.ويذكر أن الباص هو من ضمن مشروع أعد له من قبل لجنة تألفت من الصليب الأحمر اللبناني واللجنة الدولية والإتحاد الدولي. وكانت شرارة شعلة الاحتفالية, حضور ورعاية كل من رئيس الصليب الأحمر اللبناني سامي الدحداح ورئيس بعثة اللجنة في لبنان جورج كومنينوس ورئيس بعثة الاتحاد الدولي يوهان هوغة لاحتفال نوعي في مقر الصليب الأحمر اللبناني في سبيرز.

وتخلل الاحتفال كلمات لكل من الدحداح وكومنينوس و هوغة, حيث أكد الدحداح ان «الصليب الأحمر اللبناني يحاول على مستوياته العملانية كافة أن يكون حاضرا مجندا كل طاقاته ، وتكبد في بعض الظروف الكثير من الخسائر لاسيما عندما سقط في صفوف متطوعيه المسعفون شهداء...كما ونوه بجهود متطوعي الجمعية والعاملين فيها الستة آلاف المنتشرين في مراكز الجمعية على كافة ارض الوطن.

وأعلن الدحداح في كلمته أن «الصليب الأحمر اللبناني تمكن في السنة المنصرمة من تقديم حوالي 580 ألف خدمة إنسانية متنوعة طالت ما يوازي 16 بالمائة من سكان لبنان في كافة المناطق اللبنانية، في مختلف المجالات.

أما هوغه فقال إن حركة الصليب الأحمر والهلال الأحمر هي بحكم طبيعتها منظمة من القاعدة الشعبية: «من أكبر المدن إلى اصغر القرى، سيخرج الموظفون والمتطوعون في الصليب الأحمر والهلال الأحمر الى الشارع للتركيز على الشباب باعتباره القوة الدافعة وتركيز اهتمام العالم على التحديات التي تواجه الإنسانية.
واغتنم كومنينوس فرصة الذكرى ليوضح أن «اللجنة الدولية للصليب الأحمر تهدف إلى تسليط الضوء على جميع التحديات غير المسبوقة التي تواجهها اليوم مثل النزاعات المسلحة وعواقبها الرهيبة على الأشخاص الذين لا يشاركون أو توقفوا عن المشاركة في الأعمال العدائية.

وعلى أن نلتقي في الثامن من أيار القادم وفي جعبة الصليب الأحمر اللبناني المزيد من العطاء لأجل الإنسانية.

Latest News
LRC launches its annual Fundraising campaign
On the occasion of 8 of May, the International Day of Red Cross and Red Crescent, the Lebanese Red Cross launched its annual fundraising campaign 2019 under the slogan "Your Support Reverts to You" ...
The Lebanese Red Cross Opening the Central EMS Dispatch Room
Under the patronage and in the presence of its President Dr. Antoine Zoghbi, the Lebanese Red Cross opened the Central EMS Dispatch room in Hazmieh that was funded by the European Union Regional Trust Fund (MADAD)...
© 2008 Lebanese Red Cross. All rights reserved. Website Designed & Developed by Born Interactive.
join our network